منتدي ترفيهية,,فكاهية,,ثقافية,,علمية,, تضم موسوعه كبيرة من صور لغرائب وعجائب العالم .. نتمنى الاستمتاع بأوقاتكم معنآ..‎
 
الرئيسيةالرئيسية  بوابةبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أبيات شعر حزينة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كريس لاامير
اداره المنتدي
avatar

المشاركات : 2825
الانتساب : 05/01/2012
تاريخ الميلاد : 11/06/1999
نقــاط التميــز : 13721
الـعـمـر : 19
التقييم : 5

مُساهمةموضوع: أبيات شعر حزينة   الخميس أكتوبر 27, 2016 2:13 am


الحزن أبعد الله عنّا وإياكم الحزن، فهو لا يزور قلباً إلا ويدمّره، ويجعل من صاحبه إنساناً تعيساً وحيداً، حتّى الشّعراء وصفوا بعض مشاعرهم الحزينة بأشعار تبكي لها العيون. أبيات شعر حزينة الصمت يكفي ويشفي صدر راعيه لا صار كلّ الحكي ماله معاني والقلب ما عاد تعنيه المشا ريه والعين ماعاد تغريها الأماني يا ليت حزني مجرد دمع وأبكيه ما هو عايش معي بين المحاني ماهو يظهر عليّ وأحاول أخفيه وتصير نظرات حزني هي لساني مدري ذكّرني زمان كنت ناسيه مدري ذكّرت الزّمان اللّي نساني سهيت لحظه وقمت أبحث بجوالي أقرأ الرّسايل وأمسح ما بقى منها لقيت ذكرى رسالة والرّقم غالي مكتوب فيها إذا أنا متّ فامسحها فكّرت فيك ولقيتك عايش وسالي وما ظن يا صاحبي في يوم تذكرها الموت عندي يساوي غيابك الحالي والحين بستئذنك يا زين وأمسحها قالوا: غريب، وقلت: وين الغرابة؟ ما دام هذا المجتمع كلّه أغراب سافر وخلّ أحزان عمري تخاويك يمكن معك تلقى حلول لضياعي حاولت أشوّه صورتك يوم أخلّيك لقيتك أصدق من بكى في وداعي. قلت: اصبري، قالت: أنا أقلّك زين؟ قلت: أتمنّى ما تكوني بخيلة ضمّت يديني، قلت: توّك تحنّين قالت: يدينك بس؟ هذي قليلة يوم احضنتني دمّعت، قلت: تبكين قالت: أظنّ الدّمع أصدق وسيلة ردّت، وقالت: وش عذاب المحبّين؟ قلت: الغياب، وفي عيونك دليله. الغنى والفقر حاجة بيد ربّ العالمين مؤمن بهذي العبارة، بس ما أنتِ مؤمنة أدري أنّ المال لبّى كل شيء ترغبين إلّا أنا واحد من الرّغبات غير الممكنة لو كبر ذنبك ترى قلبي كبير واعترافك بالخطأ يغفر خطاك هم يحسبون المسألة كلّها سلك إذا انقطع تقطع معاه المسالك ولا دروا أنّي بالإحساس أبادلك مو شرط أشوفك وأسألك كيف حالك أحسّ بك لو كنت ماني مقابلك وتحسّ بي لو كنت ماني قبالك دايم وفكري في حراوي منازلك إن جا مجالك ولا ما جا مجالك تدري وش اللّي بس يقطع تواصلك؟ الموت بس الموت يقطع وصالك معاني العشق لو تُجمع وتُهدى لك كما الباقة حبيبي ما وفّت قدرك ولا لبّت طموحاتي يا أطيب قلب قابلته أنا لك روح مشتاقة تبي تجمع غنايم حبّك ومصدر بطولات أنا من يوم ما شفتك عيوني مالها طاقة تبي ترسم لك ألوان المحبّة والمسرّاتي يا أجمل من سكن قلبي وضيّ العمر وإشراقه أحبّك قلتها صادق وخطّتها عبارتي اصبرحبيبي، قبل ماترحل تعال! أبيك توعدني، تجيني، تجيني حتّى إذا ظرفك عن الجيّات حال اكسر ظروفك ياغلا لجل عيني أنتظرك أنا على كل الأحوال واحتضن وردة غلانا بيديني أنا جريح الأمس واليوم والغد وهاذي جروح العمر أحصي عددها لقيت أنا الدّنيا ترى ملعنة جد فيها الكلاب السّود تأكل أسدها صدّقني غيرك أنت ما أشوف أنا أحد ومن ما تلد مثلك خسارة ولدها. أبتعد وأهجر شوارعك والبيت قلّة أدبكم عجّلت بالنّهاية رح في طريق في دروبه تماديت تحت الثّرى شيّعت نهاية عنايا أقسم قسم لو شفتك بيوم حنّيت لأدوس قلبك بالقدم من قسايا آخر سؤالي كان بالحقّ ردّيت قلي بربّك وش سبب هالسّوايا؟ كرّهني بنفسك لو بذنب صغير ألقى به أعذاري وأعود لزماني المشكلة أنّه ما بدى منك تقصير وهذا يزوّد واقعك في كياني حتّى طبوعك غيّرت لي طبوعي أنت الغلا والحبّ والشّوق والطّبع تبي مكانك؟ قم وطالع ضلوعي حرام أنك ما تفارق ولا ضلع. ألا يا طفل لا تكبر، كذا أجمل، كذا أطهر كذا لا همٌّ يتراكم، كذا لا ضغط، لا سكّر ترى أكبر كذبة عشناها: يالله متى نكبر. احلم قد ما تقدر، وإذا خفت خبّي أحلامك بدفتر ترى الأيام سرّاقة والأحلام تتبخّر. انتعاش الورد في لحظة وصال والذّبول أنواع والفرقة قهر والنّجوم أشكال في عرض اللّيال والكواكب فوق وأحلاها قمر مستحيل أنساك حتّى بالخيال وإن نسيتك حلم من بعد السّهر. كان فيني عيب قلي فيك العيب الفلاني كان هرجي مزعلك في شي قلي لا تعيده جيت ما بيك تحقرّني، جيت أبيك تعزّ شأني جيت أبي فزعة ضلوعك من مشاعرك الفقيدة يعلم الله شفت منّك ومن غيابك ما كفّاني كان ما تقدر تخفّف همّ قلبي لا تزيده. قولي تكبّر قولي إنسان مغرور قولي عليّ إنّي عديم المعاني قولي بعد ما عندي إحساس وشعور وإنّي نسيتك وأنت قلبك نساني لا ما أعتذر منك ولو كنت معذور ونعم، معك بالذّات لي طبع ثاني أدري قهرتك بس أنا كنت مقهور يا حلم الماضي وغلطة زماني أمداك تنسى الزّعل وتقول سامحني من بعد ذاك الخطأ ودّك تراضيني أدميت قلبي بكلمة ودمعت عيني حاسب كلامك إذا ودّك تحاكيني ما بي أصارح ولا ودّي تصارحني لكن إذا طال صمتي لا تجافيني عسى ما شرّ ياعمري؟ وش اللّي طوّل غيابك؟ نسيت أنّي على صبري أذوق المُرّ بأسبابك نسيت أني على صبري أموت بلحظة وأحيا بك حبيبي يا بعد عمري! طول غيابك وأنا مدري أخاف أنّه نقص قدري عقب ما كثروا أحبابك فمان الله يا حبّ ما كمّل المشوار عرفنا مفرق الدّربين ولا يحتاج تكميله مالك نصيب في دنيتي ومالي نصيب في دنيتك خلني أعيش بحسرتي وأنت تهنّى بدنيتك يا ترى الأيام تسمح والأقيك ولّا يكون آخر لقانا رسايل يبقى الغلا لو فرّقتنا المشارية والشّرهة اللّي بالخواطر تروحي كلّ يعاتب بعض الأحيان غالية والحبّ يبقى فوق كلّ الجروحي الحب لو شانت علينا لياليه نصبر وفي سرّ الغلا ما نبوحي طبع الوفا بقلوبنا ما نخلّيه يسري بروحه مثل ما هو بروحي حبّي على باله ولو كنت جافية وهو على بالي وحبّه طموحي قلبي ولو صدّيت وابعدت بيديه وبنظرتي شوق ألقى له وضوحي جايز غلطت وجايز أنتِ غلطتي ماهو مهمّ الحين من كان غلطان اللّي مهمّ الحين لا من ذكرتي قصّة غلانا فاذكريني بالاحسان هذا قدرنا ما يفيد أنّك ندمتي على الفراق أو صرت أنا يوم ندمان اللّي مهمّ الحين أبي لو سمحتي ذكرك بخير لماضيٍ بينّا كان ياعين لا تبكين خلّاً فقدتيه تصبّري وارجي من الله يجيبه مدام هو حيّ مع النّاس شفتيه لو طالت الغيبة لزوم التقي به قلبي من الفرقة تزايد بلاويه وعهد عليّ ما أنسى غرامه وطيبه لك ثلاث أيّام في عيونك عتب ريح أهدابك عسى عمرك طويل يمكن أكتب فيك شي ما انكتب ويمكن أوصل بك حدود المستحيل ليه مختار السّكوت بلا سب لا كلام ولا ملام ولا دليل ليّا متّى حزنك يجامله الهدب سولفه أو اتركه دمع يسيل سولفه ما كلّ صمت من ذهب كم عزيز راح من صمته ذليل يا حبيبي خابر صدرك رحب ما يضيق بدمعة الحزن العليل. أعظم ذنوبي أحبّك وأنت سامحني عن كل ذنبٍ تحملّته من أسبابي يلعن أبو الحبّ لو الحبّ مالكني يلعن أبو الصّدق لو هو ساكن أهدابي وأسألك بالله وش ناوي وريّحني؟ يا أول وآخر وأصدق وأكذب أحبابي وش فيك متعجّب لأنّي تغيّرت عندك خبر أنّ اللّيالي تغيّر كأنّك على تغيّر جسمي تحيّرت لو شفت قلبي كان فعلاً تحيّر شكلي تغيّر صح كلّي تغيّرت إلّا الغلا الملعون عيّا يتغيّر. غيبتي طالت ولا همّك جفاي وكنت عايش في أمل تسأل عليّ من غلاك أحسبك عايش في رجاي وأنت ما همّك ولو طال زعلي أنت مالك ذنب هذا من غباي ناسي وأحسبك تتغلّى عليّ خفق قلبي في دقّاته يقول يحبّك للأبد والشّوق يكبر أحبّك موت وأشواقي رسول تضوي لك شموع اللّيل تنوّر أنا حبّي كتبته في فصول أنا حبّي مع الأيام يكبر وتمرّ أيام العذاب العديدة تمرّ فيني مثل دمعة وسط موق وما كلّ نفس تملك اللّي تريده لا صار شي يبعد النّفس ويعوق يا قصّة الحرمان جيتك وحيدة أسير والماضي كما كتاب محروق ودي أرحل وامتطي بعد المسافة وأصل المقصود لو خان الزّمان وأعشق التّجديف لو جاني كلافة وأجعل من الخوف في ليلي أمان وأسقي العطشان في صحرا جفافه وأتعنّى له ولو بأقصى مكان لو طلعت لفوق عانقت القمر يستحي نور البدر لا شاف خدّك لو حسبت الشّوق ينبت لك شجر تثمر أزهار العمر أضعاف حدّك لو حصرت أيّام وأحلام البشر كلّها قطرة وفا من جزر مدّك مادريت إن صافي الأيام شان لين شفت العمر غارق في بحرنا مات الأحلام من قاسي الزّمان واللّيالي قالت أنّ هذا قدرنا ما لنا حيلة سوى كنّا وكان حظنا العاثر على دربه عثرنا بكينا للوفا ياما بكانا تناسينا الهوى ولّا نسينا تناسانا الزّمن ولّا نسانا أنا وإيّاك بحر بدون مينا على درب الشّقا تمشي خطانا عطانا الوقت بعض اللّي خذينا سحابة عابرة غطّت سمانا نعم ياما من اللّوعة شكينا ولا حد قال عنا وش بلانا شربنا من سرابه وارتوينا سراب اللّي ما نبي يروي ضمانا طردنا خلفه بخوف وضمّينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أبيات شعر حزينة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اصدقاء احلى منتدى :: حروف مبعثـرة | friends :: همس القوافي-
انتقل الى: